تابعونا الان على :

صحتك بالدنيا صحتك بالدنيا  صحتك بالدنيا  صحتك بالدنيا  صحتك بالدنيا
الدكتورة رهام ناصرالدين

  الكزبرة وديتوكس المعادن الثقيلة

  تاريخ النشر:May 9, 2018

صحتك بالدنيا

 

لربما أنتم لا تعلمون أن المعادن الثقيلة والمتوسطة، مثل الزئبق والرصاص والكادميوم والزرنيخ والألمنيوم تتراكم وتتكدس في الجسم مع الوقت مسببة الكثير والكثير من المشاكل الصحية. فهل تعلمون مثلا أن الحشوات الفضية التي استخدمت وما تزال تستخدم، للأسف الشديد، وأكرر للأسف الشديد، لحشو الأسنان بالرغم من أن نصفها من الزئبق، وأن الزئبق يتسرب إلى الجسم بانتظام نتيجة التشققات والتبخر الذي يحدث في الحشوة مع المضغ والحديث، أو من الممكن أن تتسرب كميات هائلة من الزئبق دفعة واحدة إلى الجسم إذا ما حاول أحدهم استبدال الحشوة الفضية بأخرى بيضاء عند طبيب أسنان عادي وليس متخصصا في إزالة الحشوات الفضية بطرق آمنة "للأسف الشديد أغلب أطباء الأسنان لا يعرفون مطلقا عن خطورة هذا الكلام".

غير أننا لا نتعرض للمعادن فقط عن طريق حشوات الأسنان. فبعض المطاعيم تحتوي الثيموروسال وهو مادة حافظة تحتوي الزئبق. حتى دخان السجائر يحتوي نسبة من هذه المعادن ونجدها أيضا في الزراعة التقليدية وفي الدهانات القديمة التي تحتوي الرصاص وحتى في الماكياج. وما يدل على تلوث البيئة بهذه المعادن هو نسبة الزئبق العالية في الأسماك الكبيرة كالتونة مثلا. المعنى من ذلك: لا يمكننا تجنب التعرض إلى المعادن الضارة هذه الأيام.

من أكبر المشاكل التي تجعل المعادن الثقيلة خطرا حقيقيا هو سميتها للخلايا العصبية "neurotoxins"...

 بمعنى أن هذه المعادن يتم امتصاصها من خلال النهايات العصبية كي تنتقل عبر الليف العصبي حتى تصل إلى الخلية العصبية. خلال انتقالها نحو الخلية العصبية وبعد وصولها إليها تستطيع أن تؤثر سلبا في عدد كبير من الوظائف الحيوية "لا تنسوا أن معظم العمليات الحيوية في الجسم تنظم من خلال إفراز الهرمونات التي تنتقل في الدم لتنقل الأوامر المختلفة أو الإشارات العصبية". فالأذى الذي ستلحقه هذه المعادن السمية للأعصاب ستعتمد بشكل كبير على متى وأين وإلى أي درجة ستعطل هذه المواد السمية انتقال الإشارة العصبية في الجسم. الأعراض التي قد تنتج كثيرة ومتنوعة من أهمها: التعب المزمن، الأرق، الاكتئاب، الصداع، ضبابية في التفكير وعدم القدرة على التركيز، ضعف الذاكرة، تشنج العضلات، آلام متنوعة ومتنقلة في الجسم والشعور بالخدر أو الحرقة أو التنميل في الجلد!

طريقة الحياة العصرية، وبالرغم من كل الرفاهيات التي حصلنا عليها في الزراعة والصناعة والطب والأدوية وغير ذلك، إلا أنها أنتجت لنا الكثير والكثير من المواد أو المركبات التي تسبب السمية للأعصاب من غير المعادن أيضا, بطرق تحير أكثر الأطباء مهارة وعلما، مثل المركبات التي تنتجها الفطريات والفيروسات والميكروبات الأخرى الضارة في الجسم "مثلما يحدث في اختلال توازن الفلورا الحيوية في الأمعاء واستيطان الأنواع الممرضة"، الزينوبيوتيك "xenobiotics" مثل الأدوية والأسمدة الكيماوية"، والإضافات والأصباغ والمواد الحافظة وغيرها مما يضاف إلى الأطعمة المصنعة. اختلاف مصادر هذه المواد وتعددها يعقد الأمور أكثر وأكثر! غير أن هناك خطوات يمكن اتخاذها لتنظيف الجسم من هذه السموم وتقليل خطر التعرض لها!

واحدة من أفضل الطرق وأسهلها لإزالة السموم والمعادن مثل الزئبق، الرصاص والألمنيوم، وأرخصها كذلك!

هي ما اكتشفه الدكتور يوشياكي أومورا "Dr. Yoshiaki Omura"من مؤسسة أبحاث القلب في نيويورك The Heart Research Foundation in New York". لدى الدكتور أومورا خلفية في كل من الطب السريري والفيزياء التجريبية، وهو أستاذ مساعد في قسم المجتمع والطب الوقائي بكلية طب نيويورك " an adjunct professor at the Department of Community and Preventative Medicine at New York Medical College".

كان الاكتشاف بالصدفة حيث قام الدكتور أومورا بمعالجة العديد من المرضى الذين يعانون من نوع متكرر من عدوى العين. كان في كل مرة يستخدم مضاد حيوي تختفي الأعراض، غير أنها سرعان ما تعود بعد عدة أشهر.

اكتشف الدكتور أومورا أن الكائنات الحية المسببة للعدوى تختبئ في أجزاء من الجسم تحتوي تراكيز عالية من المعادن الثقيلة "بؤر تتركز فيها المعادن" مثل الزئبق والرصاص والألمنيوم. يبدو أن الكائنات الحية كانت تستخدم المعادن لحماية نفسها من المضادات الحيوية لأن المضادات الحيوية ومضادات الفيروسات كانت تفقد فاعليتها في هذه البؤر!

كان يعرف أن المعادن الثقيلة تخرج مع البول لذلك بدأ باختبار بول مرضاه. ولاحظ أن مستوى الزئبق في بول أحد المرضى زاد بشكل ملحوظ بعد تناوله لحساء فيتنامي. وبعد إجراء المزيد من الاختبارات، وجد بأن أحد المكونات في الحساء – وهي أوراق الكزبرة الخضراء- كانت هي المسؤولة عن هذا التأثير! وأشار إلى أن استهلاك الكزبرة زاد أيضا من قدرة الجسم على التخلص من مزيد من الرصاص والألمنيوم مع البول.

من دون المعادن الثقيلة لحماية الميكروبات، لم تعد الميكروبات المسببة لعدوى العين قادرة على الازدهار. فبعدما أعطى مرضاه أوراق الكزبرة وعصيرها بانتظام، جنبا إلى جنب مع المضادات الحيوية الموضعية في العين واستعمال زيت السمك الغني بالأحماض الدهنية من نوع EPA و DHA التي لها خصائص طبيعية مضادة للفيروسات، لم تعد هذه العدوى إلى الظهور مجددا. (وتم نشر النتائج في Acupuncture and Electrotherapy Research)

Image result for coriander and detox images

إذن اكتشف الدكتور أومورا طريقة لزيادة قدرة الجسم على مكافحة العدوى، وفي نفس الوقت، اكتشف بطريق الصدفة طريقة غير مكلفة لتخليص الجسم من المعادن الثقيلة السامة!

 ألحق الدكتور التجربة الأولى بأخرى إضافية على مريض كان لديه ثلاثة حشوات فضية تمت إزالتها واستبدالها. وجدت كميات كبيرة من الزئبق في رئتي المريض والكلى والكبد والقلب والغدد مع العلم أنه تم فحص المريض قبلها ولم تكن موجودة في هذه الأماكن. "بالمناسبة تمت الإزالة عند طبيب أسنان مختص باستخدام عازل الفم المطاطي، المضمضة بالماء، شفاط ماء قوي وشفاط هواء قوي وبالرغم من ذلك وجدت كميات كبيرة من الزئبق في الجسم فلكم أن تتخيلوا من يزيلها عند طبيب أسنان عادي من دون أي خطوات احتياطية". استخدمت أوراق الكزبرة مرة ثانية لإزالة الزئبق. وفي غضون بضعة أسابيع اختفى المعدن من جسم المريض! وتكرر هذا النجاح باستخدام هذه الوسيلة البالغة الرخص مع الكثيرين غير دكتور أومورا.

ملاحظات في غاية الأهمية:

  • عدم استخدام الكزبرة نهائيا على سبيل الديتوكس من الزئبق بأية حال طالما أنه ما زال هناك حشوات فضية في الجسم. فالكزبرة قادرة على الوصول إلى أعمق الأنسجة لتحرير الزئبق منها وهذا يعني قدرتها على تحرير الزئبق من الحشوات نفسها.
  • حتى أنه يفضل عدم استخدامها عند وجود نسب عالية جدا من المعدن في الدم نفسه وذلك لأنه ممكن أن يسبب دخول الزئبق إلى الدماغ.
  • نصيحتي هي البدء بكميات صغيرة جدا والتدرج فيها ببطء شديد والانتباه إلى الأعراض التي تحدث في الجسم حتى الوصول إلى ربع كوب يوميا في البالغين لعدة أسابيع.
  • بما أن الكزبرة قد تطلق من المعادن الثقيلة أكثر مما يمكن للجسم التخلص منه بكفاءة، ولمنع ترسب أي معادن في القولون، أنصح أيضا باستخدام المواد التي بإمكانها أن تمسك بالزئبق وتحمي الجسم منه مثل طين البنتونيت "الصالح للأكلfood grade" أثناء استخدام الكزبرة خصوصا في أول أسبوعين مرتين إلى ثلاث مرات في اليوم. يمكن أيضا استخدام الفحم الطبي activated charcoal وهو ممتاز، ويمكن استخدام الكلوريلا أيضا chlorella وdulse "نوع من الطحالب الخضراء".
  • يمكن أخذ مكمل عام للفيتامينات والمعادن من نوع جيد لتعويض بعض النقص الذي قد ينتج عن مسك الفيتامينات والمعادن مع الفحم أو طين البنتونيت.
  • استخدام الطين أيضا في ماء حوض الاستحمام والجلوس فيه لنصف ساعة مفيد وآمن جدا في سحب الكثير من السموم عبر الجلد.
  • بالرغم من أن فكرة الديتوكس قد تكون سهلة إلا أنها ليست كذلك. فما سيعاينه المرء خلال هذه الفترة يعتمد على مستوى سُميته (وهذا سيختلف كثيرا من شخص لآخر). أولئك الذين هم أكثر سمية قد يحتاجون إلى البدء ببطء والتدرج ببطء كذلك، وذلك باستخدام جرعات أصغر من الكزبرة كما نصحت في أول نقطة مع الحرص على استعمال المواد الماسكة في ذات الوقت.
  • تشمل علامات زيادة السمية الصداع، العصبية، أعراض تشبه أعراض الأنفلونزا أو الحمى. يمكن للشخص الذي أخذ الكثير من السموم في حياته أن تحدث معه إما الآثار الطبيعية المرتبطة بتلك الأدوية أو أي من آثارها الجانبية. حدوث أي من هذه العلامات مع الشخص ستكون دلالات هامة تستوجب الإبطاء في التخلص من السموم. حتى أنه بالنسبة للبعض، سيكون من الأفضل مثلا التخلص من السموم أو الديتوكس لمدة أسبوع واحد فقط ثلاث أو أربع مرات في السنة بدلاً من عدة أسابيع متلاحقة.
  • بالإضافة إلى امتصاص السموم وإزالتها من الجسم، فقد يساهم طين البنتونيت في تنظيف القولون من المخاط الزائد والأوساخ. وممكن ملاحظة ذلك أحيانا في الفضلات.
  • الحرص على شرب ما يكفي من الماء أثناء الديتوكس في الصباح الباكر وبين الوجبات للتخلص من قدر أكبر من السموم مع البول
  • وأخيرا، لا تتفاجؤوا إذا شعرتم بإحساس من الراحة والنشاط لم تعهدوه من قبل، أو إذا اختفت أي من الأعراض السامة التي ذكرتها سابقا باستخدام هذه التقنية الرخيصة والطبيعية.

هذه بعض المنتجات التي قد تلزم " ملاحظة: بإمكانكم دعم موقع صحتك بالدنيا وشراؤه عبر اللينك الخاص بنا والحصول على خصم 5% عبر https://www.iherb.com/?rcode=KVP111  أو يمكنكم شراؤهم من أي مصدر آخر ترغبون به"

 

 https://qa.iherb.com/pr/Now-Foods-Solutions-Bentonite-Clay-Powder-1-lb-454-g/15252

 

 

 https://qa.iherb.com/pr/Aztec-Secret-Indian-Healing-Clay-Deep-Pore-Cleansing-2-lbs-908-g/38960

 

 

 



  صحتك بالدنيا

 

  اضف تعليقك

  الاسم:

  الايميل:

  التعليق:

 
 



  التعليقات

mukhrff
النوع الثاني الفحم الحجري فيه جيلاتين وقد لا يكون بقري لذا يرجى الانتباه
صحتك بالدنيا
صحتك بالدنيا

مشاكل المناعة الذاتية والمرتبطة بها

صحتك بالدنيا

الدايت "التغذية"

صحتك بالدنيا

اللايف ستايل "أسلوب الحياة"

صحتك بالدنيا

السكري من النوع الثاني

صحتك بالدنيا

العلاجات والبدائل الطبيعية

صحتك بالدنيا

وصفات صحية

صحتك بالدنيا

مواضيع صحية متنوعة


الدكتورة رهام ناصرالدين

 السلام عليكم، أشكركم على المرور! اسمي رهام,هذه المدونة سوف تركز على مساعدة جميع مرضى المناعة الذاتية "auto-immune" والمشاكل المتعلقة بها على فهم مشكلاتهم بشكل أعمق ومساعدتهم على التعافي بطرق طبيعية عن طريق تغيير الدايت واللايف ستايل والمكملات والعلاجات البديلة. لمعرفة المزيد عني...

جميع الحقوق محفوظة 2015

   الرئيسية  |    تنويه |    مصادر تعليمية |    روابط مفيدة  |    الخصوصية وشروط الاستخدام  |    الاتصال بنا

المحتوى إعداد وملكية خاصة بالصيدلانية وخبيرة التغذية البشرية والتدريب الصحي د. رهام ناصرالدين ولا يحق لأحد استخدام اي جزء من المحتوى من دون اذن مسبق او ذكر المصدر

BasharWeb  تم التطوير الموقع بواسطة