تابعونا الان على :

صحتك بالدنيا صحتك بالدنيا  صحتك بالدنيا  صحتك بالدنيا  صحتك بالدنيا
الدكتورة رهام ناصرالدين

  خفض الأنسولين والأدوية مع اللوكارب

  تاريخ النشر:May 29, 2018

صحتك بالدنيا

 

لا أدري كيف لا يدرك الغالبية العظمى من الأخصائيين الصحيين لغاية الآن أن المشكلة الرئيسية في مرض السكري سواء من النوع الأول أو الثاني هو أيض الكربوهيدرات. بمعنى أن استهلاك الكربوهيدرات "السكريات والنشويات سواء أكانت من مصادر مصنعة كمنتجات الدقيق والسكر أو طبيعية كالبطاطا والأرز والفاكهة" يفوق قدرة المريض على استخدامها على الوجه الأمثل مما يسبب رفع سكر الدم فوق المستويات الطبيعية التي تدخل المريض في مرحلة ما قبل السكري أو مرحلة السكري نفسها. والعجيب أنه عندما يذهب مريض السكري إلى العيادة ما يحدث في أغلب الأحيان هو رفع جرعة أدوية السكري أو جرعة الأنسولين كي تتماشى مع المعدلات التي تواصل الارتفاع من مستويات السكر مما يدخل المريض في دائرة مفرغة لا تنتهي أبدا من ارتفاع في السكر، رفع جرعة الدواء، والمزيد من المضاعفات الجانبية من السكري نفسه ومن الأدوية!

الأولى هو أن يتم تخفيض نسبة الكربوهيدرات "ما يعرف باللو كارب" التي يأكلها المريض بحيث تنخفض كمية الدواء التي يحتاجها المريض تباعا ويخرج من الدائرة المغلقة. ولقد شرحت في مقال "قللوا الكربوهيدرات لصحة أفضل" عن كيفية تقليل الكربوهيدرات في الطعام وبإمكانكم الرجوع للمقال على هذا الرابط. هل لديكم السكري وترغبون بتجربة نظام اللوكارب أو الكيتو keto "نسبة الكربوهيدرات في الكيتو تكون قليلة جدا أقل من اللوكارب"؟ ربما يكون هذا أفضل شيء ستقومون به ليساعدكم على استرداد صحتكم وحتى على التخلص من مرض السكري "النوع الثاني" نهائيا، ويجعل ضبط سكر الدم لمرضى السكري من النوع الأول أسهل بكثير مع جرعات بسيطة من الأنسولين!

هناك أمر مهم يجب معرفته قبل ذلك: ما هو؟

من المهم جدا أن تدركوا أنه عندما تبدؤون بنظام اللوكارب في السكري، فقد تحتاجون إلى خفض جرعات الأنسولين بالذات وبعض أدوية السكري، وأحيانا بكمية كبيرة متى ما بدأتم والتزمتم بنظام اللوكارب. فالكربوهيدرات هي التي ترفع سكر الدم، ومتى ما قمتم بخفضها في غذائكم انخفضت حاجتكم مباشرة للأدوية وخصوصا للأنسولين! وأخذ نفس الجرعة السابقة من الأنسولين مع كربوهيدرات منخفضة قد يسبب لكم حدوث هبوط مباشر في السكر أو ما يعرف "hypoglycemia". وهذا يعني أنكم ستحتاجون لتكرار قياس السكر وتخفيض الجرعات بحسب القياسات. بالتأكيد يكون هذا أفضل تحت إشراف مختص عنده خبرة باللوكارب في السكري.

إذن ما هي السناريوهات المختلفة التي قد يكون عليها مريض السكري؟

أولا: إذا كان لديك السكري ولم تكن تأخذ أي أنسولين أو دواء فلا يوجد أي خطر من هبوط السكر المفاجئ. يمكن البدء فورا بنظام اللوكارب من دون أي تحفظات.

 

ثانيا: لو كنت تأخذ الأنسولين فقد يلزمك تخفيض جرعة الأنسولين فورا ما بين 30 وحتى 50 % لو بدأت بشكل جدي في اللوكارب. ومن ثم نبدأ بقياس مستويات السكر بشكل متكرر ونخفض الجرعة أكثر بحسب الحاجة. من المهم جدا التنبه هنا وقياس السكر بشكل منتظم وتخفيض الجرعة طالما هناك انخفاض في مستويات السكر في الدم. والفحص المنتظم مهم حتى لا يحدث هبوط السكر المفاجئ. الأفضل أن يكون هذا تحت إشراف مختص!

للأسف لا يوجد قواعد واضحة هنا لتخفيض جرعة الأنسولين ولكن الأفضل دائما والأسلم هو أن نخفض الجرعة أكثر مما ينبغي ويرتفع مستوى السكر قليلا عن أن نأخذ جرعة أعلى من الأنسولين ويحدث معنا هبوط السكر ويضطرنا إلى تناول الكربوهيدرات لرفعه.

 

 ثالثا: في حال أخذ أدوية السكري يحتاج الأمر بعض التفصيل

  • بالنسبة لدواء الميتفورمين metformin فلا يسبب هبوط السكر المفاجئ ففي حال أنك تأخذه لوحده بإمكانك أن تبدأ باللوكارب فورا.

     

  • في حال أخذ الأدوية التي تحفز إفراز الأنسولين من البنكرياس وهي أدوية sulfonylureas فهذه الأدوية تسبب هبوط السكر المفاجئ حتى وإن كان بدرجة أقل من الأنسولين نفسه. أمثلة على هذه الأدوية: acetohexamide, carbutamide, chlorpropamide, glycyclamide (tolhexamide) metahexamide tolazamide and tolbutamide gliquidone, glisoxepide and glyclopyramide، glimepiride

    إذا بدأتم باللوكارب بشكل فعلي وجدي قد تحتاجون إلى أخذ نصف الجرعة أو إيقاف الدواء نهائيا. تحدثوا إلى طبيبكم عن ذلك!

     

  • GLP-1 agonists (e.g. Victoza) و DPP-4 inhibitors (e.g. Januvia)

    هذه الأدوية على الأغلب لن تسبب هبوط السكر المفاجئ لوحدها. ولكن من المهم قياس السكر وتخفيض الجرعة أو إيقاف الدواء مع الطبيب عندما لا تعود هناك حاجة لها.

     

  • SGLT2 inhibitors (e.g. Farxiga, Jardiance, Invokana)

هذه الأدوية ممكن أن تزيد من خطر حدوث حالة خطرة تسمى الحماض الكيتوني ketoacidosis. وعلى الأغلب ستزيد فرصة حدوث هذه الحالة إذا بدأتم بالنظام الغذائي منخفض الكربوهيدرات. لذلك تحدثوا إلى طبيبكم عن إيقاف هذا النوع من الأدوية قبل البدء باللوكارب. وإذا استمريتم في أخذه فمن المهم معرفة أهم أعراض الحماض الكيتوني وهي: العطش الشديد والغثيان والقيء واللخبطة والتعب الشديد وما إلى ذلك. في حال لو حدث ذلك لا سمح الله عليكم التوقف عن تناول الدواء فورا وتناول بعض الكربوهيدرات والاتصال بالطبيب على الفور.

 

وماذا عن النوع الأول من السكري؟

 

بالإمكان أن يستفيد مرضى النوع الأول من السكري بشكل رائع من نظام اللوكارب. وسيساعدهم فورا على ضبط سكر الدم وسيعطيهم ثقة كبيرة وإحساسا بالتمكين. والأهم أنه إذا ما ضبطت جرعات الأنسولين مع كميات الكربوهيدرات فسوف ينتج عن هذا حالات أقل بكثير من التذبذب في مستوى السكر صعودا ونزولا كما يحدث مع أغلب مرضى النوع الأول.

 

لكن لأنه لا يمكن إيقاف الأنسولين بشكل كامل في النوع الأول من السكري فلا يزال هناك احتمالية بحدوث هبوط السكر لذلك يجب قياس مستويات السكر باستمرار وتخفيض الأنسولين إذا لزم.

 

من الأفضل لمرضى النوع الأول أن لا يخفضوا الكربوهيدرات إلى مستويات متدنية جدا "تحت 50 جم في اليوم". والسبب أنه يكون عندئذ من السهل، في حال أنه فاتهم أخذ جرعة أو جرعتين من الأنسولين أو حدثت مشكلة في مضخة الأنسولين، أن تحدث معهم حالة الحماض الكيتوني ketoacidosis وينتهوا لا سمح الله في المستشفى.

 

ومن الجدير بالذكر هنا هو أن حالة الحماض الكيتوني هي حالة طارئة ومهددة للحياة بعكس الكيتوزية الفسيولوجية ketosis التي تحدث بشكل طبيعي عند الاعتماد على حرق الدهون بدلا من الكربوهيدرات كما يحدث في اللوكارب.

 

فعند الالتزام بنظام منخفض بالكربوهيدرات، خصوصا لو ترافق مع كميات صغيرة إلى متوسطة من البروتين، فإن ذلك يمكن أن ينتج نسبا عالية من الكيتونات في الدم " أكبر من 1.5 ميلليمول/ليتر". هذه النسبة صحية جدا بالنسبة للأشخاص العاديين ولا تشكل مشكلة غير أنها قد تجعل مرضى النوع الأول من السكري أقرب لحدوث الحماض الكيتوني "يلزم ما لا يقل عن 10-15 ممول/ليتر من الكيتونات" معهم في حال فاتهم جرعاتهم من الأنسولين.

 

إن الحرص على تناول حوالي 50 جم من الكربوهيدرات يوميا سيبقي مرضى السكري من النوع الأول أقل من 1.5 ميلليمول/ليتر من الكيتونات وأبعد عن حدوث الحماض الكيتوني. مجرد إضافة قطعة أو قطعتين من الفاكهة كل يوم قد يفي بالغرض.



  صحتك بالدنيا

 

  اضف تعليقك

  الاسم:

  الايميل:

  التعليق:

 
 



  التعليقات

علاوه
بارك الله لكي على المجهود و يعطيك العافية و استأذن حضرتك لنقل بعض المعلومات الى مجموعة اصدقاء السكري(غذاؤك دواؤك) شكرا استاذة
صحتك بالدنيا
صحتك بالدنيا

مشاكل المناعة الذاتية والمرتبطة بها

صحتك بالدنيا

الدايت "التغذية"

صحتك بالدنيا

اللايف ستايل "أسلوب الحياة"

صحتك بالدنيا

العلاجات والبدائل الطبيعية

صحتك بالدنيا

وصفات صحية

صحتك بالدنيا

مواضيع صحية متنوعة


الدكتورة رهام ناصرالدين

جميع الحقوق محفوظة 2015

   الرئيسية  |    تنويه |    مصادر تعليمية |    روابط مفيدة  |    الخصوصية وشروط الاستخدام  |    الاتصال بنا

المحتوى إعداد وملكية خاصة بالصيدلانية وخبيرة التغذية البشرية والتدريب الصحي د. رهام ناصرالدين ولا يحق لأحد استخدام اي جزء من المحتوى من دون اذن مسبق او ذكر المصدر

BasharWeb  تم التطوير الموقع بواسطة